المتداول حالياً

النظامُ الغذائي والسّرطان...أطعمة تقي من الإصابة بالسرطان.

التغذية وأثرها على السرطان...

النظامُ الغذائي والسّرطان، يمكن للغذاء الذي تأكله أن يتسبب لك في الإصابة بالسرطان، ويمكن أن يساعدك في الوقاية منه. هناك مجموعة متنوعة من الأطعمة التي تجعل نظامك الغذائي خالي من السرطان.

النظامُ الغذائي والسّرطان...أطعمة تقي من الإصابة بالسرطان.
احمي نفسك من السرطان بالنظامُ الغذائي
 ما يجب عليك معرفته هو كيفية اختيار الطعام الجيد، والطهي بالطريقة الصحيحة. هذا لا يحميك من السرطان فحسب. بل يمنع أيضًا مجموعة من الأمراض على اختراق جسمك.

أسئلة طرحها الآخرون 
ما هي الاطعمة التي تقتل الخلايا السرطانية؟ 
ما هي الفاكهة التي تقتل السرطان؟ 
ما هو الاكل الممنوع عن مريض السرطان؟ 
ما هي الاطعمة التي يجب ان يتناولها مريض السرطان؟

في هذا المقال، سنسلط الضوء على النظامُ الغذائي والسّرطان. العلاقة بين التغذية والسرطان، الغذاء الطازجة والسرطان، الغذاء في آسيا الغذاء، والخلايا السرطانية والنظامُ الغذائي. وقصة الناجية من السرطان بالغذاء مرتين. بالإضافة إلى فيديو عن أطعمة تقي من السرطان.
فما هي العلاقة بين النظامُ الغذائي والسرطان؟
مقال حول كيف تحمي نفسك من السرطان بالنظامُ الغذائي؟

النظامُ الغذائي والسّرطان.

مما لا شك فيه، أن هناك علاقة بين النظامُ الغذائي والسّرطان. ويرجع ذلك لتغيرنظامنا الغذائي منذ سنوات. فيما مضى كنا نأكل الأطعمة الطازجة من المزرعة مباشرة دون تدخل المختبرات الكيميائية. أصبحنا اليوم نذهب إلى متاجر البقالة، ونشتري العديد من الأغذائية المصنعة التي تحتوي على مواد حافظة. وهي عمومًا غير صحية، وهذا الغداء يسبب السرطان في الكثير من الحالات.

من ناحية أخرى، هناك العديد من الأطعمة في محلات البقالة، والاسواق الكبرى. والتي تحتوي على مضادات الأكسدة الطبيعية، والقادرة على حمايتنا من السرطان. وكذلك الحفاظ على صحة الجسمنا.

ما عليك سوى معرفة الأطعمة الصحيحة، والأطعمة التي تقتل السرطان. كما يمكنك من خلالها علاج السرطان بالأعشاب الطبيعية.

العلاقة بين التغذية والسرطان.

النظام الغذائي يلعب دورًا كبيرًا في مكافحة السرطان. يوصي علماء التغدية بتناول ما لا يقل عن خمس حصص يومية من الفاكهة والخضروات. كجزء من نظام غذائي منخفض الدهون وعالي الألياف. الأطعمة التي تحارب السرطان وغنية بمضادات الأكسدة هي :
  1. المكسرات 
  2. الفواكه 
  3. الخضروات 
بشكل عام، نظامنا الغذائي اليومي غير متوازن. نحن نأكل الكثير من اللحوم، والدهون، والسكر، والملح. كما أن نظامنا الغذائي يفتقر للفواكه، والخضروات، والمكسرات، والحبوب.

والنتيجة نظام غذائي في الغالب يتكون من 45٪ من الدهون. يجب أن نتناول الدهون الصحية بنسبة 30٪ أو أقل من إجمالي ما نتناوله يوميًا.
أن النظام الغذائي والتغذية يتسببان في 60٪ من السرطانات عند النساء و 40٪ من السرطانات لدى الرجال.
اليوم المزيد والمزيد من الدراسات. تثبت أنه يمكننا التغلب على السرطان بالأطعمة المغذية، والنظام الغذائي الواقي من السرطان والمتوازن. أصبح من المعروف أن تناول الطعام ضروري لمحاربة السرطان.
الأطعمة الخاطئة يمكن أن تسبب السرطان. ليس من الصعب معرفة ذلك! يجب مع ذالك الانتباه الى الأطعمة الممنوعة لمرضى السرطان.

يتفق كل من المعهد الوطني للسرطان وإدارة الغذاء والدواء الأمريكية على وجوب تناول المزيد من الألياف، والتقليل من تناول الدهون.

الغذاء الطازجة والسرطان.

الأطعمة الطازجة تكون أفضل الأغدية المقاومة للسرطان
الأغدية الطازجة مقاومة للسرطان
إن تناول الأطعمة الطازجة مباشرة من المزرعة سيكون أفضل الأغدية المقاومة للسرطان. بالإضافة، إلى أنها لذيذة المذاق! عندما تستخدم الأطعمة الطازجة لوجباتك، وتحضرها بنفسك. فأنت تعرف ما تأكله، هذا ضروري لك و لأحبائك.

بمجرد، أن تصبح مبادئ الطعام الطازج راسختا بالنسبة لك. فإن فكرة الأطعمة المصنعة، والمشتراة من المتاجر. ستكشف لك عن نفسها كجزء كبير من المشكلة.

لقد أصبحنا أكثر حداثة من حيث الغذاء. ولكنك ستلاحض زيادات في معدلات الإصابة بالسرطان، وأمراض القلب، والسمنة. وأنها تزداد عاماً بعد عام. وستستنتج العلاقة المباشرة بين الأغدية المصنعة، وأمراض السرطان التي يثبتها العلماء يوميًا.

هناك العديد من التقارير المنشورة التي توثق العلاقة بين النظامُ الغذائي والسّرطان. لتبقى فكرة تناول الفاكهة، والخضروات. هي السائدة للوقاية، فهذا يعني أنها العناصر الغذائية الطبيعية والضرورية لأجسامنا.

يعد تحضير العصير الطازج، والطعام الخاص بك مزيدًا من العمل. ولكن ضع في اعتبارك البديل من المنتوجات المصنعة، والمسمومة.
عند صنع عصير من الفاكهة، أو الخضار. اشرب العصير في غضون خمس دقائق للحفاظ على عناصره الغذائية الطبيعية. إهتم بإلقاء نظرة على الملصقات الموجودة على ظهر عبوات الطعام. أفضل نصيحة هي أن تأكل الطعام في حالته الطبيعية.

لم يعد السرطان بمرض عضال. يمكن الوقاية منه أو علاجه بأطعمة مقاومة له ومعرفة الأساسيات العلاقة بين الغذاء والسرطان .

لاحض العلماء أن دول مثل اليابان، والصين. لا تعاني من ارتفاع في أمراض القلب أو السمنة أو السرطان. السبب هو أن الأطعمة الآسيوية تتكون في الغالب من الخضار، والجوز، والفواكه، والأسماك.

هناك علاقة مباشرة بين المشاكل الصحية والنظامُ الغذائي والسّرطان وأمراض القلب والسمنة. واختلافات التغذية بين أطعمتنا والأطعمة الآسيوية.

تشير الدراسات العلمية الآن إلى أن سبب الارتفاع الحاد في الأمراض حول العالم يرجع إلى الأطعمة المصنعة. عندما تسمع تحذيرًا بشأن الطعام، واحدًا تلو الآخر في برنامج إذاعي أو برنامج حواري صباحي. فلن يكون له تأثير كبير كما هو الحال في التقارير المكتوبة التي امتثلت لها الوكالات الحكومية والسلطات المراقبة.

أطعمة تقي من السرطان.

كيف تحمي نفسك من السرطان بالنظامُ الغذائي؟

الغذاء والخلايا السرطانية.

الخلايا السرطانية موجودة في أجسامنا. وعادة ما يتم التحكم فيها عن طريق نظام الدفاع الطبيعي للجسم. هناك الملايين من الخلايا السرطانية في جسم الإنسان. عندما يصل عددها إلى المليارات، نعلم أن نظام الدفاع الطبيعي أصبح لا يعمل.

الخلايا السرطانية، لا يكتشفها الجسم على أنها غريبة. نظرًا لأنها تنمو بشكل أسرع من الخلايا الطبيعية. قد تحل محل الخلايا السليمة دون أن يلاحظها الجسم.

يحدث السرطان بسبب العديد من القوى الخارجية مثل :
  • البيئة
  • التعرض للسموم.
  • التدخين
  • الأطعمة المسببة للسرطان.
أثبتت الدراسات أن النظام الغذائي، المكون من الأطعمة المضادة للأكسدة يمكن أن يعالج السرطان. كل ما تحتاجه هو معرفة العلاقة بين النظامُ الغذائي والسّرطان، والأطعمة والوصفات القادرة على حمايتك أو علاجك من السرطان بشكل طبيعي.

تفتقد الخلايا السرطانية إلى نوعين من الأحماض الأمينية الأساسية :
  1. حمض اللينولينيك
  2. حمض اللينوليك
من المنطقي أننا إذا قمنا بإطعام الخلايا السرطانية بالأحماض الأمينية، والمغذيات المفقودة. فستكون للخلايا القدرة على التحول، وتجديد نفسها إلى خلايا صحية. المفهوم بسيط للغاية نتج من فهم العلماء بالعلاقة التي جمعت بين النظامُ الغذائي والسّرطان.

لقد تم علاج العديد من الأشخاص من السرطان بهذا المفهوم باستخدام الأطعمة المقاومة للسرطان.

الناجية من السرطان بالغذاء مرتين.

دفع التشخيص الثاني للإصابة بالسرطان. الأطباء إلى اقتراح جراحة جذرية لكارول باترسون (المؤلفة الناجية). اختارت الكاتبة علاجات بديلة لإنقاذ جسدها من التشوه، والتعرض للعلاج الكيميائي مرة أخرى. ما جعلها تطور، العديد من الوصفات عن النظامُ الغذائي والسّرطان باستخدام أطعمة مكافحة لسرطان.

في كتب التغذية والسرطان Cure Your Self of Cancer لكارول باترسون. ستجلت في الكتاب وصفات متنوعة للإفطار، والغداء، والعشاء لمدة شهر. يتكون من أطعمة مقاومة للسرطان، وجدول غذائي لمرضى السرطان.

يمكن لهذا النظام الغذائي أن ينقذ حياتك. توضح لنا الكاتبة كارول باترسون، كيفية استخدام الأطعمة المقاومة للسرطان. تعتبر هذه الوصفات أيضًا نظامًا غذائيًا لذيذًا مدى الحياة. يمكنك استخدامه من أجل الحفاظ على جسد صحي لسنوات عديدة قادمة.

علاج السرطان بالغذاء الشائع.

بدأ العلماء في استكشاف الرابط بين الغذاء والسرطان. وقدرة العديد من الأطعمة الشائعة الموجودة في محلات البقالة أو الأسواق المجاورة في الحماية أو علاج السرطان. نظرًا لإحتوائها على مضادات الأكسدة.

تعمل مضادات الأكسدة على تحييد الأضرار التي تسببها الجذور الحرة المسببة للسرطان. وتحويلها إلى مواد كيميائية نباتية تحارب الخلايا السرطانية. بدأنا ندرك أن تطوير نظام معالجة الأغذية في الخمسين عامًا الماضية. ألحق أضرار جسيمة بأجسامنا من خلال تناول الأطعمة المصنعة كيميائيا.
 
لا تساهم هذه الأطعمة فقط في مشكلة السمنة بسبب المواد الكيميائية المكونة لها. ولكنها تسمم أجسامنا يومًا بعد يوم.على مدى 25-40 سنة والنتيجة السرطانات القاتلة وأمراض قلب.


الخبر السار عن النظامُ الغذائي والسّرطان، هو أن جسم الانسان يتمتع بقدرات تعافي عالية المرونة. تنقسم الخلايا وتتجدد يوميًا، بما في ذلك الخلايا السرطانية.

المراجع والمصادر
النظامُ الغذائي والسّرطان msdmanuals